المكلا/حسن بن سميدع.
نظرا للظروف المعيشية الصعبة وقلة توافر الأعمال واصلت مؤسسة صنائع المعروف الإنسانية تقديمها المنح للاسر الفقيرة والمعوزة والمحتاجة عبر مشروعها الاستراتيجي والمعروف مشروع ( باب رزق ) للأسر المنتجة واستهدف المشروع ثلاث اسر بثلاثة مشاريع وهم(بيع ملابس واحذية, وتربية مواشي, ومحل خياطه) وبدعم كريم من فاعل خير وتنفيذ جمعية الحكمة اليمانية االخيريه بالتعاون مع مؤسسة صنائع المعروف الإنسانيه بمبلغ وصل 1,616,300ر.ي بالمكلا.
وفي كلمة للأستاذ/عبدالله صالح باوزير رئيس قسم البرامج والمشاريع بمؤسسة صنائع المعروف الإنسانية قائلا: استهدافنا لهذه الأسر يكون عبر معايير الحاجة والعوز والفقر ومناسبة المشروع للاسرة ونظرا للحالة المعيشية التي تعانيها اغلب الأسر في ظل الظروف للظروف الراهنة.
مؤكدا بمتابعة شهريه لهذه المشاريع عبر نزولات ميدانيه لتفقد وتقييم ماوصلت إليه الحاله المعيشية للأسر المستفيدة ولتشجيعهم على العطاء والاستمرار.
مقدما شكره الجزيل لفاعلي الخير لدعمهم السخي وجمعية الحكمة اليمانية الخيريه متمنيا لهم التوفيق والنجاح.
واعرب الاهالي المستفيدون عن شكرهم ودعائهم بالخير والسعادة للداعمين وفاعل الخير ومؤسسة صنائع المعروف الانسانيه وجمعية الحكمه اليمانية الخيرية لدعمهم لهم ليكونوا اصحاب دخل وإنتاج لينفقوا على اسرهم من كسب يديهم.
الجدير بالذكر ستنفذ مؤسسة صنائع المعروف الإنسانية خلال الايام القادمه عددا من مشاريع باب رزق متمثلة في: دراجات ناريه لبيع الخضار والفاكهه , ومشروع صيد اسماك.